حوار مع صانعة البهجة… إسعاد يونس: مجتمعنا الذكوري يروج للفضيلة وهو الممول الأول للعري

Top stories
الرئيس السوري بشار الأسد خلال استقباله نظيره اللبناني ميشال سليمان


بيروت- أكد الرئيسان اللبناني ميشال سليمان والسوري بشار الأسد تطابق وجهات النظر بينهما حيال التحديات والملفات المطروحة على الساحتين الاقليمية والدولية، إضافة إلى استمرار التنسيق والتعاون بين البلدين على كافة المستويات وفي شتى المجالات.

حوار مع صانعة البهجة… إسعاد يونس: مجتمعنا الذكوري يروج للفضيلة وهو الممول الأول للعري
12/11/2009



في هذا الحوار القصير والشيق تتحدث بلا أقنعة… الفنانة الكوميدية، صانعة البهجة.. إسعاد يونس، التي أسعدت جمهورها بأعمالها الفنية الهادفة، كما هو شأن كل فنان يحترم جمهوره ويتفاعل مع همومه… دون أن يستبلده. fff
في هذا الحوار/ الدردشة تتحدث الفنانة إسعاد يونس لـ’القدس العربي’ عن بعض ملامح تجربتها الفنية وكواليس الوسط الفني، ولو بإجابات تلغرافية…

لماذا اتجهت الفنانة إسعاد يونس إلى الإنتاج؟
لم أتجه إلى الإنتاج ولكنني اشتركت في مشروع ضخم بهدف تحديث الـ’مالتي ميديا’ في مصر وبالتالي في العالم العربي.. مشروع مشهور جدا اسمه فنون للـ’مالتي ميديا’ وكانت مهمتي إدارة القسم السينمائي في هذا المشروع.. أما الإنتاج فهو أحد فروعه.. فأنا أدير مؤسسة ضخمة للإنتاج والتوزيع السينمائي وإدارة وإنشاء دور العرض والتوزيع الأجنبي.
هل تتفقين مع من يتهمون المنتجين بأنهم السبب في انهيار السينما المصرية؟
ليس المنتجين ولكن الدخلاء على السوق بلا هوية فنية أو سابق خبرة مدفوعين بهوس الشهرة أو صنع واجهة إعلامية تخدم مشاريع أخرى.
ما تقييمك لأعمال فناني الكوميديا الشباب السينمائية؟
منها الجيد ومنها الرديء بالطبع، وإن كان الحكم عليها ليس قطعيا فذوق الجماهير ومستواهم الثقافي هو الذي يروج ويمول أعمالهم.
هل تؤيدين من يهاجمون أفلام محمد سعد، بكاريزما ‘اللمبي’ النمطية، كلامه السوقي وحركاته البذيئة؟
أرفض إطلاق هذه الألفاظ على فنان يتمتع بطاقة كوميدية جبارة وقدرة غير مسبوقة على التقمص..
يعتبر موسم رمضان محرقة للأعمال الدرامية، فالمشاهد وحتى الناقد يجد صعوبة في متابعة أكثر من ثلاثة مسلسلات اوبالاحرى ستين عملا… هل تتفقين مع اقتراح الأستاذ أسامة أنور عكاشة في هذا الشأن؟
رمضان هو حاليا مهرجان الإعلانات السنوي.. سوف تتحكم الإعلانات في المنتج أو المصنف المقدم على أي ‘ميديا’ جماهيرية لحين إشعار آخر.
ما رأي الفنانة إسعاد يونس في الحضور الطاغي لمطربات العري في بعض الأعمال السينمائية والتلفزيونية، وبعضهن لا يجدن الحديث باللهجة المصرية (حالة رزان المغربي في مسلسل ‘عدى النهار’)؟ وهل يعزى ذلك إلى عدم رفضهن للقيام بأدوار الإغراء والإثارة أم المسألة إنتاجية بحتة (ارتفاع أجر النجم المصري)؟
مرة أخرى أرفض ذكر أسماء بعينها في مثل هذه الأحاديث.. وهل يعزى ذلك إلى رفضهن القيام بأدوار الإغراء؟.. تقصد المصريات؟.. في هذا المجتمع الذكوري المنغلق يروج الرجال للفضيلة.. وهم الممول الأول للعري.. المسألة نسبية.. ليس للأجر علاقة.. وإطلاق لفظة العري أمر مطاط .. العبرة بالدراما وصلاحية الممثلة للدور فقط.
هل صحيح ـ كما يرى البعض ـ في تواجدهن خطرا يستهدف الدراما المصرية؟
ليس هناك أي خطر على الدراما المصرية من أي شخص أو نوع.
لماذا غاب المسرح /أبو الفنون وانحسر أمام الفضائيات؟
أعتقد أن الانحسار مؤقت.. وسوف يعود المسرح للتألق بعد اكتشاف الناس أن (قبوعهم) وراء شاشة تلفزيون أو كومبيوتر سيجعل إنسانيتهم تنقرض.
هل يدفع التقدم التكنولوجي الجمهور إلى مشاهدة كل الأعمال دون مغادرة بيته، وبالتالي يفقتد الى حميمية التفاعل الوجداني المباشر مع الآخرين؟
سبق الرد.
حتى المناسبات يكتفي البعض بإرسال ‘مسج’ أو’ اميل’؟ أليس في هذا استلابا جديدا؟ ألم تستلب التكنولوجيا فنانتنا وماهي علاقتك معها؟
أقدر التكنولوجيا جدا ولكني أحاول الحفاظ على إنسانيتي.. وعلى أطرافي حتى لا تسقط من فرط عدم الاستخدام.. ‘الإيميل والماسج’ صنعا تواصلا كان مفقودا.. العلم شيء طيب والتقدم أطيب.. ولكن الإنسانية أسمى من الكل.
بخصوص التكنولوجيا مرة أخرى، يلاحظ أن عدة أفلام ومسلسلات جديدة تتم قرصنتها على النت.. كمنتجة، ما الحل ـ في نظرك ـ لهذه الظاهرة؟
القرصنة في العالم الخارجي تتم بهدف الربح.. في عالمنا تتم بمفهوم أن الأعمال الفنية حرام وهذا هو التخلف بعينه.. الحل هو تشديد العقوبات وتنويعها.. حيث إن القرصنة هي جريمة سرقة واختلاس وتهرب ضريبي وخيانة أمانة ويصل الأمر إلى الإضرار بالأمن القومي، لأنه يتخطى الفن إلى أسرار المحاكم وإحراز القضايا.
الفنانة إسعاد يونس ممثلة ‘كوميديانة’، لكن عدد الممثلات العربيات اللواتي يتجهن إلى هذا الميدان قليل جدا. لماذا…؟
لأن الكوميديان أو الكوميديانة تحمل وجهة نظر.. بس خلاص.
يلاحظ أن أغلب ‘الكوميديانات’ غير جميلات… فهل هذا سبب كافٍ لاحترافهن الكوميديا؟
نشكرك على هذا التصنيف.. لا فض فوك.
تواظبين على الكتابة في صحيفة ‘الشروق الجديد’ المصرية، هل يمكن أن تحدثينا عن تجربة الكتابة الصحافية بالنسبة لك؟
أنا أكتب منذ سنين طويلة.. كتبت لمدة أربعة عشر عاما في مجلة ‘الشباب’.. ولي مقالات في جرائد متنوعة ولي أربع كتب في السوق.
لماذا لا تستغلين موهبتك في النقد الفني؟
لم أدرس النقد الفني.. لا في الأكاديميا ولا في الحياة…
ألم تحاولي كتابة السيناريو لاسيما مع ندرة النص الكوميدي؟
لي أعمال مشهورة منها مسلسل ‘ بكيزة وزغلول’ وفيلم ‘المجنونة’ وفيلم ‘ليلة القبض على بكيزة وزغلول’ ومسلسل ‘زغلول.. يلمظ.. شقوب’ وسهرات تلفزيونية ومسرحية ‘باللو’.. ولي 17 فيلما مكتوبا و35 فيلما قصيرا لم يدخلوا دائرة الإنتاج بعد.
ما تقييمك لما يعرف بورشات الكتابة.. اشتراك مجموعة من الشباب في الكتابة تحت إشراف كاتب معين؟
محاولات تثمر أحيانا وتفشل أحيانا أخرى.. ولكني أشجعها.
ربما هذه التجربة تصلح للسيت كوم وليس للمسلسلات، فأدبيا.. أثبتت التجربة فشلها حين يشترك أديبان في كتابة رواية، لأنها تكون دون مستوى أعمالهما.
ليس من المفروض أن يشترك الأدباء في كتابة السيناريو.. فالأديب له فكره الخاص الذي يجعله متفردا.. الورشة تجمع كتاب سيناريو متخصصون في صناعة الهندسة الدرامية وقد لا يكون الفكر فكم.. نطلق عليهم ‘دراماتورغية..’
هل أنت راضية على مشوارك الفني؟
كل الرضى.
ما هو جديدك الفني والإنتاجي؟
ليس لى جديد على المستوى الشخصي.. ولكن جديدي موجود في شركتي ‘الشركة العربية للإنتاج والتوزيع السينمائي’.. من حيث إنتاج الأفلام واكتشاف الوجوه الجديدة في جميع المجالات السينمائية.. وإنشاء دور عرض جديدة في دول العالم العربي والأجنبي.
كلمة أخيرة :
أشكرك.

81


Ahmad Sami – من رئيس جمعية مكافحة التدخين
عتبي على الأخوة في القدس العربي إختيار صورة للفنانة مع السيكارة وكأنكم تسهمون في الترويج للتدخين واتمنى ان تنتبهوا الى هذه المسألة مستقبلا وهناك آلاف الصور لهذه الفنانة فلماذا صورة السيكارة بالذات نريدكم ان تسهموا معنا في محاربة الدخان واضراره ومساوئه وشكرا رئيس جمعية مكافحة التدخين

رمش – في ناس بتفهم
من 10 سنين لم اشاهد عملا فنياعربياولست آسف، اسعاد يونس كانت تسعدنا لما تطلع في عمل فني. هدا هي طلعت بنفهم وعندهاذوق وبتعرف في الحياة وبتكتب كمان، احييك يا اسعاد…بالمناسبة السيجارة عليكي بتجنن

عبداللة العبداللة
الحمد للة رب العالمبن ان لا ادري كيف وبماذا اسعدتنا اسعاد هذة وما هي الاشياء التي عرضتها على الشاشة واسعدتنا اسعد سعادة لا يتخيلها عقل اسعد سعيد فى هذا الكون الملى بالسعادة ابلكلام الساقط ام بالنكات المبتذلة ام بالباس البعيد كل البعد عن الاحتشام ام بتعليمنا كثير من انواع السواقط والانحرافات التى استوردوها وعرضوها في افلامهم التي ترفع الرأس. شكرا لكم على اسعادنا!!!

Hassan – التدخين وما يخفي وراءه
كان من الممكن نشر صورة اخرئ لفنانتكم هده عوض المشاركة في تهوين التدخين وما يخفي وراءه خاصة بالنسبة عند الفنانات.

الأوسمة: , , , ,

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: